Sunday, October 08, 2006

Hasta La Victoria Siempre!


Nasser & Guevara
both dead...
their ideas & hopes are still alive...
"The revolution is not an apple that falls when it is ripe. You have to make it fall."Guevara
الخائفون لا يصنعون الحرية و المترددون لن تقوى ايديهم المرتعشة على البناء"جمال عبد التاصر"

صرخة جيفارا
جيفارا مات..... جيفارا مات .....اخر خبر فى الراديوهات.......وفى الكنايس.......والجوامع وفى الحواري........والشوارع......وع القهاوي وع البارات ..... جيفارا مات واتمد حبل الدردشه......والتعليقاتمات المناضل المثال ياميت خسارة على الرجال مات الجدع فوق مدفعة جوه الغابات جسد نضالة بمصرعه......ومن سكات .. لا طبالين يفرقعوا.....ولا اعلانات ما رايكم دام عزكم ياانتيكات يا غرقانين فى المأكولات...والملبوسات يا دافيانين......ومولعين الدفايات يا محفلطين يا ملمعين.....يا جيمسنات يا بتوع نضال اخر زمن فى العوامات...ما رايكم دام عزكم جيفارا مات لاطنطنة...ولا شنشنه ولا اعلامات واستعلامات عينى عليه ساعه القضا ** من غير رفاقه تودعه يطلع انينه للفضا يزعق...ولا مين يسمعه.. يمكن صرخ من الالم من لسعه النار ف الحشا يمكن ضحك...او ابتسم او ارتعش....او انتشى يمكن لفظ اخر نفس كلمه وادع....لجل الجياع يمكن وصيه...للى حاضنين القضيهفى الصراع....صور كتير ملو الخيال....والف مليون احتمال لكن اكيد....اكيد اكيد ولاجدال...جيفارا مات موتة رجال ياشغالين ومحرومين يا مسلسلين رجلين وراس خلاص خلاص....مالكوش خلاص غير بالبنادق والرصاص..دا منطق العصر السعيد عصر الزنوج والامريكان...الكلمه للنار والحديد والعدل اخرس او جبان...صرخه جيفار يا عبيد في اى موطن او مكان مافيش بديل مافيش مناص...يا تجهزوا جيش الخلاص يا تقولوا على العالم خلاص

أحمد فؤاد نجم..1967

6 Comments:

At 12:26 PM , Blogger Téméraire V5.0 said...

Bravo, you have a great Blog

 
At 4:02 PM , Anonymous Anonymous said...

Warm welcome to Alnemat TheGrace Arabic Christian Internet Magazine, We love you! Please visit us at:

http://www.TheGrace.net

http://www.TheGrace.org
http://www.TheGrace.com
نتمنى لكم الفرح والسلام والمحبة لأن السلام افضل من الحرب والمحبة افضل من الكراهية كما ان النور أفضل من الظلمة
سلام لكم في محبة الله.نتأمل زياراتكم الكريمة لموقع النعمة موقع مجلة النعمة يقدم كلمة الله الكتاب المقدس الإنجيل رسالة السيد يسوع المسيح قراءات مختارة مواضيع مصيرية قصص واقعية شهادات شخصية ترانيم ممتازة ردود مؤكدة كتب بنّاءة رسوم تسالي تأملات يوميات
Bible in Arabic Audio Read search Studys Stories Testimonies Hymns and Poems Answers Books Links Daily devotions Acappella Music Graphics /Alnemat Journal Arabe Chrétien La Grâce la Revue Arabe sur Internet offre La Sainte Bible Al-Injil L'Evangile de Jésus Christ gratuit, Bienvenue a La Grâce.
Arabic Christian Magazine The Grace offering the Arabic Bible النعمة تقدم الإنجيل الكتاب المقدس

 
At 12:22 AM , Anonymous Through Grace Peace said...

تبرىء الكلمات في القلوب

ثم همس الرب في قلوبنا...
الكلمات تصل حيث لا يقدر السلاح

سألنا حكيم قريتنا، كيف ينزل الدفء
على النفوس والشيطان
قد ألقى بسمومه المفضلة
خوفاً ويأساً وكراهية
على القلوب البريئة
كما الرماد من محرقة السعادة

كيف تنام عيون الايمان
وسرير الأمل
تفترشه ملاءة القنوط الشاحب
وعيون الحنث الفاسدة
تنتهك حرمة الكلمات المقدسة
وتسعد باغتيال هدايا السماء

وسألنا :كيف يبتسم الخير
ويصفع الكره الفضيلة من وجه الخجل
و أتباعه يشوهون ويحرفون فى نفوس ضحاياهم
حتى يصل الاعتقاد
بأن الإثم فضيلة والقتل عدالة والكره هو الحب

تحدث الحكيم
بصوته الخفيض وقال
أن للشيطان أتباع
يغتسلون في أنهار النبيذ في حادي*
وبعشق السخرية الفارغ
يحصدون نفوساً مغشوشة جنيت بمنجل الانتحار

مستحيل أن يكون الطريق إلى الفردوس مرصوفاً
بجثث الأبرياء - عبر نهرٍ من الدم
اعتنقوا مد الحق وجزره الرائع في قلوبكم
تقبّلوا الشك والعار أينما كانوا
لكي تدركوا أن النفس تسعد بالعطف وليس بالانتقام

سطع صوته كالضوء وقال:
ابحثوا بشجاعة في أعماق قلوبكم
بلا نفاق ولا خداع ولا إجحاف
وحين تلمسوا الايمان هناك
ستنزل الكلمات الالهيه دواءً للقلوب
مثل مطر أبدي يجذبه البحر دائماً
حتى يرتفع ليملأ حرم النفوس
بودٍ عميق هادىء ويغدو سلاماً
على شواطىء العزم الالهي.


[أرض الموتى في الأساطير الاغريقية*

أبريل 2006

 
At 12:13 PM , Anonymous نور العظماء said...

عظيم جداااا والله وانا سعيد بأن نتواصل انا نور التميمي موق العظماء وادعوك لزيارة موقعي المتواضع والاطلاع عليه

www.nourhetler2006.jeeran.com
nour_hetler@hotmail.com

 
At 4:14 PM , Anonymous Anonymous said...

Valium
Verapamil
Viagra
Cipralex
Citalopram
Celebrex
Codiovan
Cefixim
Cephalexin
Doxepin
Diazepam
Dolviran
FEVARIN
Fluoxetin
Formigran
Zoloft
Zyban
Zaldiar
Zocor
Trevilor
Tramadol
Tavegil
Arcoxia
AVANDIA
ACOMPLIA
Biaxin
Ezetrol
Isotret
Ibuprofen
Klipal
Levitra
Lisihexal
Menogon
Mirtazapin
Omeprazol
Allergy
Blood Pressure
Muscle Relaxant
Contraceptive
Arthritis Rheumatics
Birth Control

 
At 7:17 PM , Anonymous Anonymous said...

في خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

http://www.ouregypt.us/culture/main.html

 

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

<< Home